حقيقة مثل " دموع التماسيح "

حقيقة مثل " دموع التماسيح "

alt

 

دموع التماسيح لطالما استعملنا هذا المثل في حياتنا اليومية قي بعض المواقف خاصة تلك المقترنة بالبكاء و انهمار الدموع ، فنجد البعض يعلق على هذه الدموع و يصفها بأنها دموع تماسيح ، فلماذا التماسيح بالذات ؟

في الحقيقة التماسيح ليس لها دموع و ذلك راجع إلى عدم احتواء عيونها  على غدد دمعية ، وأن ما نراه على عيونها ونظنه دموعاً ما هي إلا بقايا الماء الذي تعيش فيه ولذا يضرب به المثل في الخداع والزيف.

 


محمد أمين طيباني



التعليقات

  1. عبد الوهاب علق :

    المشكلة في ما وراء هذه الدموع.......بوركت


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل